نسرد لكم تفاصيل مقال سبب الرعشة المفاجئة للجسم بشكل تفصيلي حيث نعمل على جلب المعلومة من عدة مصادر موثوقة، كما نطرح على الزوار المقالات المفيدة وجديد التريند في العالم العربي في كافة المجالات.

رعشات الجسم هي حركة مفاجئة لا إرادية يصعب السيطرة عليها وتحدث في أحد الأطراف أو تؤثر على الجسم كله وعادة ما تكون نتيجة مشكلة في جزء واحد من الدماغ مما يؤثر على حركة العضلات وبشكل عام لا تشكل الكثير من على المريض، ولكن في بعض الحالات قد تحتاج إلى تدخل طبي للتخلص منه، وعلى الرغم من أن علاج هذا الرعاش قد يستغرق بعض الوقت، إلا أنه غالبًا ما يزول من تلقاء نفسه. في هذا المقال جمعنا لكم أسباب الرعاش المفاجئ في الجسم والطرق التي يستخدمها الطبيب في العلاج إذا استدعت الحالة ذلك.

أسباب الرعب المفاجئ في الجسم

عادة، ترتجف في جسمك عندما تصاب بنزلة برد، حيث تنقبض عضلات جسمك وتسترخي بسرعة لتوليد الحرارة، مما يتسبب في ارتعاش الجسم كله أو ارتجافه، وهو السبب الأكثر شيوعًا. لكن يمكن أن تحدث رعشات الجسم المفاجئة لأسباب أخرى عديدة، مثل:

خذ بعض الأدوية.

الإصابة بأمراض معينة والتعرض للإصابات.

التعب العضلي.

تناول الكثير من الكافيين.

ضغط عصبي.

شيخوخة.

انخفاض سكر الدم.

السكتة الدماغية أو أمراض الدماغ مثل: مرض باركنسون (باركنسون) والتصلب المتعدد

إدمان الكحول.

أيضًا، يمكن أن تحدث هزات الجسم بسبب التوتر والقلق، أو نوبات الذعر، كرد فعل لا إرادي من قبل الجسم للدفاع عن نفسه أو محاولة الوقوف بثبات في أوضاع مختلفة.

أسباب رعاش الجسم أثناء العصبية

الهزات الناتجة عن العصبية ليست خطيرة، لكنها بالطبع أمر مزعج، لأنه بالإضافة إلى الأسباب المذكورة أعلاه يمكن أن يهتز الجسم عند تعرضه لحالة عصبية، نتيجة تعرض الجسم للضغط، مثل هذا. تستعد حاليًا للسباق أو وضع الطيران. في هذه الحالة تتغير مستويات الهرمونات في الجسم، يرتفع معدل ضربات القلب، يرتفع ضغط الدم ويزداد التنفس، وهكذا يتكيف الجسم مع الضغوط التي يتعرض لها، فتستعد العضلات للمواجهة، أو وضع الطيران، مما يؤدي إلى رعاش أو رعاش

علاج رعاش الجسم

هناك طرق عديدة لعلاج رعشة الجسم وتعتمد على حالة المريض وسبب الارتعاش ويحدد الطبيب طريقة العلاج، ولكن أكثر العلاجات شيوعًا هي الآتي:

الأدوية: هناك أنواع معينة من الأدوية تستخدم على نطاق واسع في علاج الرعاش نفسه وسيصفها لك طبيبك، حسب حالتك.

حقن البوتوكس: يمكن لحقن البوتوكس أيضًا تخفيف الرعاش وغالبًا ما يتم وصفها للمرضى الذين يعانون من رعشات تؤثر على الوجه والرأس.

العلاج الطبيعي أو الفيزيائي: يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي في تقوية عضلاتك وتقليل الرعاش، وينطبق الشيء نفسه على حمل الأثقال على الرسغ والأشياء الثقيلة.

جراحة تحفيز الدماغ: قد تكون جراحة تحفيز الدماغ هي الخيار الوحيد لمن يعانون من رعاش موهن.

ختامًا، بعد أن قدمنا لكم تفاصيل سبب الرعشة المفاجئة للجسم يمكنكم زيارة صحافة نيوز وتصفح جديد المقالات صحافة نيوز