توحدت المملكة العربية السعودية في العام الهجري وبدأت عملية توحيد المملكة بالقوة العسكرية كما فعلت في الصراعات والحروب والمعارك التي شهدتها شبه الجزيرة العربية بين يناير 1902 و 1932 حيث توجد بعض المناطق التي توحدت في هذه الفترة، كان التوحيد سلميًا من خلال المعاهدات والاتفاقيات، مما أدى إلى إعلان تأسيس المملكة. بدأ الأمر بإعادة الملك في منطقة الرياض من آل رشيد، حيث استطاع أن يمد نفوذه ليشمل حجام، وسمر، وتهامة، ونجد، وعسير، والأحساء، وأعلن توحيد المملكة عام 1932 م. .، حيث بدأت دعوة الملك من شارميلا وفي يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، اتحدت المملكة.

كان توحيد المملكة العربية السعودية هو الحل الصحيح في العام الهجري

صدر المرسوم الملكي الخاص بتوحيد المملكة في 19 سبتمبر 1932، عندما صدر الأمر الملكي بتوحيد المملكة، وتوجت هذه الجهود بتوحيد المملكة وإقامة دولة قوية راسخة. أنشئت، والتي طبقتها كلما أشار إلى القرآن الكريم، أو السنة النبوية من قرارات النبي، وتأسست المملكة بعد توحيدها في 17 جمادى الأولى 1351 هـ، حيث أصبحت المملكة من أقوى الدول وأكبرها. في الوطن العربي، حيث تميزت بعظمة رسالتها، وحجمها الإقليمي والدولي، ولا تزال المملكة العربية السعودية على رأس قائمة مجد الصقور، متمسكة بفخرها وقوتها، وهزيمة أعدائها من أراد الشر. تم توحيد المملكة العربية السعودية عام هجري