والنتيجة التي تسبب تغيرًا في حالة الجسم تسمى أحد القوانين الثابتة في عالم الفيزياء، وهي أن جميع الأجسام على هذا الكوكب تعتبر أجسامًا ثابتة ولا يمكنها الحركة إلا تحت تأثير أحد العوامل الخارجية. التأثيرات وأهمية دراسة هذه العلوم يجب الاعتراف بها. بما أن هذه العلوم تسهل حياة الإنسان من خلال تطبيقها في مجالات مختلفة من حياته، فقد نجح الإنسان في القرون الأخيرة في العديد من الاختراعات التي أدت إلى راحة الإنسان، لأن الاختراعات التي صنعها الإنسان وفرت الكثير من الوقت والجهد على الإنسان. معنا نجيب على سؤال النتيجة التي تسبب تغير في حالة الجسم تسمى.

التأثير الذي يسبب تغيرًا في حالة الجسم يسمى الاستجابة الكاملة

ترتبط القوى في حركة الأجسام بالقوى التي تمكنت من التأثير على هذا الكائن وأدت في النهاية إلى حالته، وتسمى الإجابة على سؤال التأثير الذي يتسبب في حدوث تغيير في حالة الجسم بالقوة، حيث أن القوة واحدة من أهم المفاهيم التي تمت دراستها خلال المناهج العامة تكمن أهمية القوة في أنها تتخذ أشكالاً عديدة ومختلفة ويمكن أن تكون على النحو التالي:

  • قوة الطرد المركزي.
  • قوة الجاذبية.
  • القوة الحركية.
  • كهرباء.
  • القوة المغناطيسية.