سبب حبس الملحن المصري هاني مهنا الموسيقار والملحن المصري هاني مهنا يعتبر من أهم تقنيي جمهورية مصر. يقضي سنوات من حياته في السجن، حيث ظهر على إحدى القنوات التلفزيونية، في برنامج يروي ويروي تجربته الكاملة في السجن، حيث قضى خمس سنوات في السجن، وأثارت تصريحاته ضجة كبيرة، على مواقع التواصل الاجتماعي. مواقع إعلامية مما يجعلها تبحث عن سبب حبس الملحن المصري هاني مهنا.

قصة هاني مهنا في السجن

في البداية سنقدم الملحن المصري هاني مهنا الملحن والموسيقي المصري الذي ولد في حكومة ساركيا في 15 أغسطس 1947 وكان قد سبق له أن عزف أغنية “ليلة الحب” مع أم كلثوم وهي 73 عامًا، معتنق للديانة الإسلامية وتزوج عام 1988 من الفنانة الشهيرة سميرة سعيد وابنتها الشابة هنادي مهنا، ظهرت مؤخرًا في أدوار مختلفة في السينما المصرية، أما بالنسبة لسجنها، فقد حكم عليها في 22 أكتوبر 2014، من قبل محكمة الجنايات لمدة 5 سنوات وصدر الحكم. كان معه موظف آخر لمدة 10 سنوات. أما لائحة الاتهام الموجهة إليهما فكانت مصادرة أموال الشعب التي وجهها إليهما بنك الإسكندرية.

أسباب حبس هاني مهنا

وبحسب تفاصيل القضية التي سُجن فيها، يُذكر أن الموسيقار هنادي مهنا تعاقد مع بنك الإسكندرية لتأجير استوديو له في المهندسين، حيث منحه البنك دفعة 9 سنوات، وعندما ذهب البنك لتحديد التركيب وأخذ قياساته اكتشف أن المكان الذي كان فيه الملحن هاني مهنا مليء بالمشاكل مسببة خسائر فادحة. ونتيجة لذلك، اتفق الطرفان على تحمل تكاليف الصيانة حتى وجد البنك أن المكان غير مناسب تمامًا، لذلك كان عليهما المطالبة بإنهاء العقد ووافق هاني مهنا أيضًا على هذا الطلب برفضه. كما رفض إعادة الأموال.

غاضب من تصريحات الملحن المصري بشأن ظروف سجن نجلي مبارك

نتيجة الرفض القاطع للملحن المصري هاني مهنا لإلغاء العقد وإعادة الأموال للبنك، اضطر البنك لرفع دعوى قضائية ضده، ليتم إحالة القضية إلى النيابة ومن هناك. وأصدرت المحكمة حكما بالسجن خمس سنوات على الملحن هاني مهنا. وبعد تأييد حكم المحكمة قضى هاني مهنا ستة أشهر في السجن، وأفرج عنه في 23 أبريل 2015، وبعد تسوية ومصالحة مع بنك الإسكندرية، أثار الخبر غضبًا واسعًا بين جمهوره. ابنته هنادي مهنا.

جدير بالذكر أن الملحن المصري هاني مهنا يعتبر من الشخصيات الرائدة في عالم الفن والأغنية المصرية. لها تاريخ حافل بالنجاحات والإنجازات في هذا المجال.