استقال الحسن بن علي رضي الله عنهما من الخلافة مطلع عام 41 م. لموايا رضي الله عنه وسميت هذه السنة بالسنة. مصطلح الخلافة يعبر عن نظام السيادة الذي تتبعه الشريعة الإسلامية، بحيث يخلف الدولة الإسلامية زعيمًا مسلمًا ليحكمها وفقًا للتعاليم التي تتضمنها. وأطلق على هذا القرار اسم الخلافة، لأن الخليفة سيكون خليفة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم في حكمه وفي اتجاه الدولة الإسلامية، ولم يكن نظام الخلافة على ما يرام. تقدمت في البلاد الإسلامية منذ عام 1924. وعند سقوط الدولة العثمانية، استقال حسن بن علي رضي الله عنهما من الخلافة في عام 41 هـ لمعاوية رضي الله عنه، وسميت هذه السنة بـ عام.

استقال حسن بن علي رضي الله عنهما من الخلافة مطلع عام 41 م. لمؤيا رضي الله عنه وما سمي تلك السنة

شهد العصر الإسلامي عدد أربعة من الخلفاء الراشدين بعد النبي محمد صلى الله عليه وسلم، وهم أبو بكر صليندق، وعمر بن الخطاب، وعثمان بن عفان، وعلي بن أبي طالب.

  • أبو بكر الصديق: كان الخليفة الأول بعد الرسول، فانتخبوه المسلمون بوعد الإيمان بين الأنصار والمهاجرين.
  • عمر بن الخطاب: الخليفة الثاني في الإسلام، عين برسالة من أبي بكر الصديق، وكان من أحسن حكام الأرض.
  • عثمان بن عفان: الخليفة الثالث في الإسلام، عندما كان يترشح عمر الخطاب، اختار الفريق الذي رضي الرسول صلى الله عليه وسلم، بشرط أن يتشاوروا في اختيار الخليفة التالي، فاختاروا عثمان بن عفان.
  • علي بن أبي طالب: بعد اغتيال عثمان بن عفان انتخب المسلمون علي أبي طالب لتولي الحكم من بعده.

والجدير بالذكر أن علي بن أبي طالب كان آخر خلفاء الإسلام، وبعده تولى معاوية الحكم، مع بداية الخلافة الأموية، ثم العباسيين. اتبع التعليقات.