الغلاف الثاني للأرض، الكوكب الأزرق هو الكوكب الوحيد الذي يصلح للعيش فيه، حيث يتوافر فيه كل الشروط والعوامل التي تجعل الإنسان قادرًا على العيش على هذا الكوكب، ومن خصائصه ما يميزه الكوكب الأزرق هو وجود ما يسمى بغلاف الغاز، والذي يعتبر من أهم الأسباب التي جعلته مناسبًا للحياة عليه، حيث يتكون الغلاف الجوي من طبقات عديدة من الغازات والتي بدورها تحمي الكوكب من أشياء كثيرة. وأهمها أنه يقينا من أشعة الشمس الضارة التي تسبب الأمراض الجلدية ثم تحمي الكوكب من الأشياء المشبوهة. الإجابة على سؤال الغطاء الثاني للأرض.

يغطي الغطاء الأرضي الثاني الإجابة الكاملة

يحتوي الغلاف الجوي للأرض على مجموعة من الغازات، وكلها مسؤولة عن حماية هذا الكوكب، وتتأثر الطبقات المختلفة لهذا الغلاف الجوي بمجموعة من العوامل، منها جاذبية الأرض ودرجة الحرارة في تلك الطبقة، والإجابة على السؤال. من الغلاف الثاني لملفات الأرض هو:

  • الستراتوسفير.

وهي الطبقة الثانية التي تتميز بمجموعة من الخصائص، أي أنها تبدأ على ارتفاع 10 كم من سطح الأرض ويتغير ارتفاع هذه الطبقة باختلاف المواسم، مع مراعاة أن درجة الحرارة هي واحدة من العوامل المؤثرة في طبقات الغلاف الجوي، وهكذا وصلنا إلى النهاية وأجبنا على سؤال الغلاف الثاني من أغلفة الأرض، شكرا لك.