دعاء اليوم السادس عشر من رمضان مكتوب كامل، دعاء 16 رمضان 1442، ينتظر المؤمنون بقلق قدوم شهر رمضان المبارك الذي لا يبق منه إلا أيام قليلة، وفيه ينفرد العبد بربه، بعيدًا عن الله. العالم الفاني المليء بالغرور والجشع، والمسلمون في هذا الشهر يسعون جاهدين ليبذلوا قصارى جهدهم للتقرب من الله بالدعوات التي وعدهم الله بالاستجابة لها والحصول على النعمة الإلهية.

الدعاء لليوم السادس عشر من رمضان 1442

الدعاء يهدي القلوب التي تعاني من آلام المعصية والبعد عن الله، فهو علاج لكل دعاء، وهو من أفضل العبادات التي حث الله عليها، ويذكرها المؤمن بكثرة في شهر رمضان المبارك. من أجل الحصول على أجر مزدوج، ومن أهم الدعاء يستحب أن يقال في اليوم السادس عشر من رمضان:

  • عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم: اللهم اهدني فيها إلى عمل الصالحين، وعفيني فيها من مرافقة الشرير، وادخلني. فيه برحمتك بيت القرار معك يا رب العالمين.
  • “اللهم آله علينا بالأمن والإيمان، والأمان والإسلام، والعافية الكريمة، والعيش الواسع، ودفع المرض”. اللهم ارزقنا صيامه وقيامته وتلاوة القرآن فيه وارزقنا إياه وتقبله منا وسلم علينا فيه “.
  • اللهم زينني فيها بالستر والعفة، وسترني بها بلباس القناعة، واحملني فيها إلى العدل والإنصاف، واحفظني فيها من كل ما أخافه بعصمتك يا عصمة. من خائف، وامنحني فيه، يذكرك بنجاحك يا هادي المخادعون “.
  • “اللهم إنا نسألك في هذا الشهر الكريم أن تجعلنا من المصلحين الصالحين”.

أقوى الأدعية ليوم 16 رمضان

في الشهر الكريم يستعد المؤمنون جميعاً لتجهيز أهم الدعاء في اليوم السادس عشر من رمضان ومحبوبتهم، مما يجعل الروح مطمئنة ولا تشوبها القلق، إذ من قالها بصدق وبقلب نقي تنفيذاً للأوامر. سينال الله تعالى رحمة ومغفرة الرب التي وعد بها عباده، وينال العزاء في الدنيا والآخرة، ومن أهم هذه الدعاء:

“اللهم لا تحرمني و أدعوك ولا تخذلني و أرجوك اللهم إني أسألك يا فرج يا كاشف الحزن أيها المستجيب لنداء المظلوم يا رحيم. الدنيا يا رحمة الآخرة ارحمني برحمتك.

“اللهم اجعل صومي فيه صيام الصائمين وفيه الواقفين، وحذرني من نوم الغفلة، ارزقني ذنبي فيه، يا إله العالمين، سامحني. يا عفو المجرمين “.

“اللهم طهرني فيها من القذارة والنجاسة، وصبر عليها مع مخلوقات الأقدار، ووفقني فيها للقاء وصحبة الصالحين، بعونك يا عين المساكين”.

“اللهم أنذرني له على نعمة سحره، وأنر قلبي بنور أنواره، وخذ كل أعضائي لتتبع آثاره بنورك الذي ينير قلوب العارفين”.

أهم عمل للمؤمنين في اليوم السادس عشر

يجاهد المؤمنون لعمل كل الخير الذي يقربهم إلى الله تعالى، فيدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب سابق، ومن الأعمال التي يستحب ممارستها في رمضان:

الصدقة

  • إنها من أفضل الأعمال التي ذكرها الله، فهي وسيلة رائعة لإرضاء القلوب الحزينة التي يسودها الفقر، وإذا أعطيت بنية صادقة دون انتظار أي تقدير، فكن واحداً.
  • سيحصل صاحبها على غطاء وصحة جسدية طوال حياته، والصدقة لا تقتصر على شيء واحد، فمن الممكن التبرع بالمال والملابس والطعام وما إلى ذلك.

الدعاء في سبيل الله

  • وتكرار الدعاء بغير رياء عبادة محببة في الشهر المبارك، لأنه يحمي النفس من شر العين الحسود.

قراءة القرآن

  • يستحب قراءة القرآن في رمضان لأنه الشهر الذي نزلت فيه هذه الكلمات الإلهية والمقدسة لإرشاد الناس إلى الحق.

الدعاء من أهم الطقوس التي تنقي القلب، فهو غذاء للنفس الضالة، ومصدر هموم تلك النفوس، ويريح قلب المؤمن لأنه يتبع أمر الخالق الذي يعطيه فرحًا عظيمًا عندما يرى أن كل تمنياته التي كان يصلي بها الليالي تتحقق، وكلما قال العبد الدعاء، زاد استراحه في هذا العالم، وأزال الله عنه شر الغيب، لذلك لا بد من الاستعداد الكامل لشهر رمضان، وتهيئة النية القوية لفعل الخير، والابتعاد عن المحرمات.

عزيزي القارئ نتمنى أن نكون قد قدمنا ​​جميع المعلومات حول موضوع دعاء اليوم السادس عشر من رمضان 1442 عبر موطن، ونحن جاهزون للرد على استفساراتكم في أسرع وقت ممكن.